اقتصادي : القمة المصرية الجيبوتية سيعقبها زيادة الاستثمارات والتبادل التجاري بين البلدين وتسهيل نفاذ الصادرات المصرية لدول القرن الأفريقي

ابراهيم مجدى صالح

 

 

أكد المهندس أشرف غراب ، خبير الاستثمار ، أن زيارة الرئيس عبدالفتاح السيسي ، لدولة جيبوتي لعقد لقاء قمة مع رئيس جمهورية جيبوتي ، هي زيارة تاريخية تعد الأولى من نوعها وذلك لمناقشة كافة الملفات على الصعيد الأمني والعسكري والاقتصادي والقضايا الاقليمية ذات الاهتمام المشترك ، مؤكدا حرص الرئيس السيسي على تعزيز العلاقات بين مصر ومنطقة القرن الإفريقي باعتبارها منطقة محورية تربط مصر بدول شرق أفريقيا .

 

أكد غراب ، أن هذه القمة سيعقبها زيادة في التبادل التجاري بين مصر و جيبوتي ، إضافة إلى زيادة الاستثمارات المصرية في جيبوتي وغزو المنتجات المصرية للأسواق الجيبوتية وتسهيل نفاذ الصادرات المصرية لدول القرن الأفريقي ، إضافة إلى تعزيز التعاون الثنائي بين البلدين في مجالات الاستثمار والنقل اللوجستي والنقل البحري وبناء القدرات ونقل الخبرات .

 

وأشار غراب ، إلى وجود فرصة كبيرة للحاصلات الزراعية المصرية لغزو الأسواق الجيبوتية لاعتمادها الرئيسي على استيراد كافة احتياجاتها من المحاصيل الزراعية والصناعة من الخارج ، إضافة إلى سهولة نقل السلع المصرية لجيبوتي لوقوعها على البحر الأحمر مباشرة وقربها الجغرافي من مصر لتستغرق عملية الشحن أيام قليلة ، إضافة إلى إمكانية استخدام السوق الجيبوتية كممر لنفاذ الصادرات المصرية لأسواق الدول الأفريقية الأخرى.

 

أوضح غراب ، أن حجم التبادل التجاري بين مصر وجيبوتي وفق تقرير تقرير صادر عن إدارة الدول والمنظمات الأفريقية ووحدة الكوميسا ، قد بلغ 48.01 مليون دولار في عام 2018 ، حيث تبلغ الصادرات المصرية إلى جيبوتي 40.88 مليون دولار ، والواردات المصرية من جيبوتي بلغت 7.13 مليون دولار ، كما ارتفع حجم التبادل التجاري بين مصر ودول تجمع الكوميسا إلى 2 مليار و 310 مليون دولار لعام 2018 ، بلغت حجم الصادرات المصرية لدول الكوميسا منها مليار و520 مليون دولار .

 

أكد غراب ، أن أهم الصادرات المصرية لجيبوتي تتمثل في المنسوجات والمواد الكيماوية والزجاج والصناعات الغذائية ومنتجات الألبان والحاصلات الزراعية والزيوت العطرية ، وأهم الواردات من جيبوتي تتمثل في الحيوانات الحية وخردة الحديد ، مشيرا الى ضرورة ايجاد خط طيران مباشر و خط ملاحي مباشر بين مصر وجيبوتي لتيسير عملية التبادل التجاري بينهما .